مجلة شهرية - العدد (571)  | أبريل 2024 م- رمضان 1445 هـ

شوق وحنين

أهوى الحبيب إذا ما كان يهواني        ويملك القلب في سري وإعلاني
أغدو إليه وكل الخلق شاهدة        وأترك اليوم من بالأمس ينساني
وأودع الروح في كفيه مبتهجاً        بل أودع القلب من بالروح يلقاني
واحسرتاه فكم آسيت نازلة        فالبعد أرهقني والقرب أضناني
لم يترك الدهر قلبي في مواضعه        مر الكؤوس وطول الهجر أبلاني
في ظلمة الليل خلان لنا ذهبوا        واستقطب الدهر دمعاً حر أجفاني
تمشي مع الفجر أنسام لهم بعدت        يا حادي العيس هل شاهدت خلاني
يا حادي العيس إن شاهدتها عرجوا        ادن إليهم وبلغهم بأحزاني
يا حادي العيس أي الجرح أحمله        جرح من البعد أم جرح بوجداني
ولهفة القلب كيف الصبر يجعله        قد ملني الصبر والآلام تهواني
فإن جلست، جلست غير منتبه        ولو سلوت فما بالروح سلواني
وإن تبسمت إن القلب في كمد        كأنما النار تلظى بين أحضاني
لن يسلو القلب من عرفتهم أبداً        لو جهزوا القبر أو جاؤوا بأكفان

ذو صلة